الأخبار | News

محمد الصباح: مركز التوحد حقق نجاحا باهرا وسمعة عالمية

47428.jpg

24 أبريل 2012

أكد وزير الخارجية السابق والرئيس الفخري لجمعية التوحد الكويتية الشيخ الدكتور محمد صباح السالم الصباح أهمية تعاون دول الخليج العربية لتحقيق هدف سامٍ في مواجهة مرض التوحد باعتبار ذلك عملا إنسانيا مهمًّا.

وأضاف خلال افتتاحه وحرمه الشيخة فريال الدعيج الصباح معرض مركز سليسلة لمنتجات التراث السعودي بمركز الكويت للتوحد بحضور الأميرة أميرة الطويل حرم الأمير الوليد بن طلال ونائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة الوليد بن طلال الخيرية ود. عبدالمحسن الجارالله الخرافي الأمين العام للأمانة العامة للأوقاف وعدد من الوجوه الدبلوماسية والاجتماعية، أن ما حققه مركز الكويت للتوحد من نجاح باهر وانجاز مشهود وسمعة عالمية يجعلني فخورا بأن أكون جزءا من هذا العمل وأن تكون د. سميرة السعد والقائمون بالمركز رفعوا راية وبيرق الكويت.

وشكر أولياء أمور المصابين بالتوحد الذين يعرفون الأبعاد الإنسانية لكلمة المعاناة وايمانكم المطلق بالمعجزات التي قد تحصل في هذا العصر، وانتم تدركون انكم لستم الوحيدون فمعكم أهلكم وشعبكم وأشقاؤكم من دول مجلس التعاون والعالم ورسالتكم صرخة عالية ترفضون فيها اليأس والاستسلام وتصرون على أن تخوضوا معركة شرسة ليس لعلاج أبنائكم ولكن لإنقاذ البشرية من هذا المرض اللعين.

مبادرات رائدة

وبدورها ثمنت الأميرة أميرة الطويل التبادل الثقافي بين المملكة العربية السعودية من خلال الجمعية الفيصلية ومركز سليسلة والكويت من خلال مركز الكويت للتوحد الذي عرف بالمشاريع والمبادرات الرائدة لذا يسعدنا المشاركة من خلال عرض منتجاتنا التراثية السعودية فيه على أن يعود جزء من ريع المعرض لمركز التوحد، وأضافت قائلة: إذا أردت أن تدعم المرأة يجب أن تدعمها بالاستقلال المادي قبل أي دعم آخر فإذا استقلت ماديا لن ترضى أن يساء اليها أو أن تسلب منها حقوقها وسيكون لها حرية الاختيار لحياة أفضل، وهذا ما نراه في دور الجمعية الفيصلية برئاسة سمو الأميرة فهدة بن سعود التي حالت الظروف دون وجودها ولكنها معنا قلبا وقالبا.

تعاون مشترك

ومن جانبها قالت الدكتورة السعد ان هذا المعرض يبرز إبداعات المرأة السعودية بمنتجات حيكت وتمت بأياد سعودية بمركز سليسلة للحرف اليدوية التراثية، وهو يدل على الإبداعات الخليجية. وذكرت أن المعرض سيستمر لثلاثة أيام هو نتاج تعاون كويتي سعودي انساني يصب في مصلحة الطرفين ومن خلاله تتحقق الشراكة المجتمعية.

تضمن الحفل عرضا غنائيا فولكلوريا تراثيا لفرقة التلفزيون الكويتية التابعة لوزارة الإعلام بمشاركة بعض أبناء مركز التوحد، كما اشتمل الحفل على مزاد علني خيري لبعض القطع الفنية الحرفية، أعقبه تكريم وجولة في المعرض.

المصدر : القبس